2502
03/12/2021

 
الأمن الوطني يضبط مليون ونصف علبة دوائية مهربة في المنصور AlmustakbalPaper.net الإعلام الأمني تعلن الإطاحة بـ(3) إرهابيين خطرين في صلاح الدين AlmustakbalPaper.net القضاء يحكم بالمؤبد بحق مدان بتجارة المواد المخدرة في النجف AlmustakbalPaper.net الأعرجي يستقبل قائد بعثة الناتو ويؤكـد على انسحاب القوات القتالية نهاية العام AlmustakbalPaper.net مفوضية الانتخابات تحدد موعد إرسال أسماء الفائزين بمقاعد البرلمان إلى الاتحادية AlmustakbalPaper.net
خطتان أمنيتان لتأمين الانتخابات: الناخبون والصناديق بمأمن
خطتان أمنيتان لتأمين الانتخابات: الناخبون والصناديق بمأمن
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
المستقبل العراقي / عادل اللامي
أكد الناطق باسم العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي، أمس الثلاثاء، أن العراق لم يعد بحاجة إلى قوات قتالية اجنبية على اراضيه، كاشفاً ان ثلاث وحدات تابعة لقوات التحالف الدولي ستغادر البلاد نهاية ايلول الجاري.
وقال الخفاجي، في تصريح صحفي، إن العراق لم يعد بحاجة إلى قوات قتالية أجنبية، موضحاً أن القوات العراقية تحتاج إلى التدريب والاستشارة وإلى العمل في مجال التسليح وتبادل المعلومات والاستطلاع الجوي وسلاح الجو في حال حاجتنا إلى ضربات وطيران الجيش أيضاً وبناء قدراتها وتعزيز إمكانياتها ورفع جهدها الفني.
واضاف المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة عدد قوات التحالف في العراق هو 2500 الآن، وهي ستنسحب خلال هذه الأيام، ومن يأتون سيعملون كاستشاريين وعددهم يعتمد على القوات الأمنية والتقديرات لاحتياجاتها في مجالات التدريب والاستشارة.
وقال الخفاجي إن «الأميركيين سينسحبون من قاعدتي عين الأسد وحرير، كما ستغادر ثلاث وحدات تابعة لقوات التحالف الدولي العراق نهاية الشهر الجاري»، مردفاً بأنه «ستاتي قوات أو أفراد مهمتهم الاستشارة وبناء القدرات وتبادل المعلومات».
المتحدّث باسم قيادة العمليات المشتركة شدّد على ان القوات العراقية ستكون بحاجة للإسناد الجوي من جانب التحالف، بعد انسحاب القوات الأجنبية من البلاد، مشيراً إلى أنه «في حال احتياجنا إلى نوع معين من الضربات، وإذا كانت خارج إمكانيات القوة الجوية، أبدى التحالف استعداده لتنفيذ مثل هذا النوع من الضربات بسلاح معين في مناطق جبلية يصعب الوصول إليها، وذلك بطلب من قيادة العمليات المشتركة إلى التحالف الدولي».
وذكر الخفاجي أنه خلال الأيام الماضية، حاول داعش أن يكون خطراً، وأن يؤثر، خصوصاً على كركوك وعلى الموصل وديالى، غير أن تأثيره قليل على الرمادي، مؤكداً أن التنظيم لا يستطيع تهديد الأمن في العراق.
الخفاجي لفت إلى أن القوات الأمنية تمكنت مؤخراً من إبطال مخططات للتنظيم بتنفيذ عدّة هجمات في محافظة كركوك. 
وفيما يخص الطارمية، قال الخفاجي: «يمكنني القول إن الطارمية الآن مؤمنة بنسبة 85% إلى 90%، قمنا بتعديل هذه المنطقة ووزعنا قواتنا الأمنية فيها، وإن القوة التي أنشأناها هناك لها وقع كبير على الأمن واستتبابه في الطارمية، ونعتقد أن المنطقة أصبحت الآن مؤمنة بالكامل عدا إكمال الجزء الهندسي في المناطق بإزالة الطرفة والقصب والبردي منها».
وفيما يتعلّق بالأمن الانتخابي والتحديات الأمنية التي تواجه عملية الانتخابات، أفاد الخفاجي بأن قيادة العمليات المشتركة بدات منذ أكثر من 3 اشهر باعداد سلسلة خطط امنية خاصة بالانتخابات، بالتزامن مع وجود تحديات كبرى تواجهها من أهمها تنظيم داعش والإرهاب، الوضع الصحي في ظل انتشار جائحة كورونا، وكذلك السلاح المنفلت وغيرها.
 وأضاف أن قيادة العمليات المشتركة بدأت بإعطاء القادة الأمنيين بكل محافظات العراق، بما فيها محافظات إقليم كردستان، الحرية في إعداد خطة أمنية خاصة بالانتخابات، تأخذ في نظر الاعتبار توزيع المراكز الانتخابية وتوفير الحماية والأطواق الأمنية، وبنفس الوقت تعتمد على سرعة رد الفعل للقوات.
ولفت الخفاجي إلى تحدّ آخر، وهو تحدي صناديق الاقتراع، أي نقل صناديق الاقتراع ووضعها في مخازن آمنة غير معرضة للحرق أو التلف أو العبث، اذ تم تحديد قوات خاصة بنقل صناديق الاقتراع ووضعها في المكان المخصص لها، مبيّناً أن لدى القوات الأمنية خطتين أمنيتين إحداهما لما قبل عملية الانتخاب والأخرى لما بعدها، أشرفت على انشائهما وزارتي الداخلية والدفاع وجهاز المخابرات والأمن الوطني.
وبخصوص العمل المشتر بين القوات الامنية الاتحادية والبيشمركة في المرحلة الراهنة، قال الخفاجي إن «الحكومة وافقت على تشكيل اللواءين المشتركين، أبدى الأخوة في البيشمركة استعدادهم عن طريق الموافقة على قوائم سوف ترسل إلى الحكومة المركزية، وسوف يتم جمع وتسليح هذين اللواءين وتدريبهما وتوزيعهما في المناطق التي يتواجد فيها داعش، أي المناطق التي بيننا وبين الإقليم»، موضحاً أن «هناك مناطق يوجد بها تنظيم داعش الإرهابي، هؤلاء سيمسكون تلك المناطق، وإننا مخولون بأن نستخدمهم في أي عملية، سواء أكان باتجاه إقليم كردستان أو باتجاهنا، لأن لديهم في الحقيقة الإمكانية والقدرة والمرونة في العمل بالاتجاهين».

رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=68111
عدد المشـاهدات 2135   تاريخ الإضافـة 22/09/2021 - 10:06   آخـر تحديـث 03/12/2021 - 13:41   رقم المحتـوى 68111
محتـويات مشـابهة
المفوضية «تحسم» الانتخابات: «5» تغييرات في النتائج
مفوضية الانتخابات: اليوم نبدأ إعادة الفرز اليدوي لـ389 محطة اقتراع
الحشد الشعبي يطلق عملية امنية في الانبار: لتأمين المنطقة
مفوضية الانتخابات: «اليوم» سننهي ملف الطعون
طعون الانتخابات: مئات المحطات في طريقها للعد اليدوي

العراق - بغداد

Info@almustakbalpaper.net

إدارة وإعلانات 07709670606
رئاسة تحرير 07706942363




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا